استمرار الغموض في الجزائر بعد طول غياب الرئيس والجنرالات العجزة يجرون البلاد الى الهاوية

استمرار الغموض في الجزائر بعد طول غياب الرئيس والجنرالات العجزة يجرون البلاد الى الهاوية

السفير 24

لا يزال الغموض بعد أزيد من أربعة أسابيع من غياب الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون الذي نقل بشكل طارئ إلى ألمانيا للعلاج من فيروس كورونا، بعدما كانت الرئاسة الجزائرية قد أعلنت عن رئيسها إلى ألمانيا “لإجراء فحوص طبية معمقة، بناء على توصية الطاقم الطبي”.

وأدخل غياب الرئيس الجزائري الشك في أذهان عدد هام من الجزائريين ووسائل الإعلام بعد شغور كرسيه وتحكم جنرالات عجزة في تدبير شؤون البلاد بشكل يجر الجمهورية الى الوراء ، كما أن السياسة الإعلامية الرسمية المتحكم فيها لا تتكلم عن أمر غياب الرئيس الجزائري.

وكان عبد المجيد تبون قد نقل بشكل طارئ إلى ألمانيا للعلاج من فيروس كورونا المستجد كما زعمت الرئاسة الجزائرية، فيما ما لا زال الغموض يلف الحالة الصحية للرئيس الجزائري، ما يطرح التساؤلات حول مصير هذا البلد في حالة وفاة الرئيس، خصوصا وأن البلاد يحكمها جنرالات عجزة من عهد بوتفليقة ويتحكمون في دواليب الحكم ويجرونها الى اندلاع حروب أهلية بسبب الأوضاع المعيشية الصعبة التي يعاني منها الشعب الجزائري الشقيق.

 12,078 مجموع المشاهدات,  11 مشاهدة اليوم

الإدارة

مدير النشر

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.