طائرة درون مغربية تقتل قائد درك مرتزقة البوليساريو واعلام الجنرالات يلتزم الصمت

طائرة درون مغربية تقتل قائد درك مرتزقة البوليساريو واعلام الجنرالات يلتزم الصمت

السفير 24

قالت مصادر متطابقة اليوم الأربعاء 7 أبريل 2021 أن “الداه ولد البندير” قائد ما يسمى بسلاح الدرك لدى ميليشيات مرتزقة البوليساريو، وخبير الهندسة العسكرية، قد قتل بواسطة طائرة بدون طيارة مسيرة عن بعد.

وحسب ذات المصادر تعد عملية قنص قائد درك الانفصاليين الممولين من قبل النظام العسكري الجزائري، والتي تمت فجر الاربعاء بكونها نوعية، حيث تم استهداف المدعو “البندير” عن طريق طائرة بدون طيار مسيرة عن بعد، يتحكم فيها عناصر القوات الجوية الملكية من إحدى القواعد وسط المملكة.

ووفقا للمصادر، أن الانفصالي المدعو “البندير”، سقط معه العشرات من مرافقيه، بين قتيل وجريح، وهو ما تتكتم عليه الجبهة الوهمية، واعلام الجنرالات العجزة الجزائريين.

وتعتبر هذه العملية هي الأبرز التي تستهدف قادة من الصف الأول للانفصاليين، حيث ان الهالك وبالإضافة إلى قيادته لعناصر ما يسمى بالدرك، كان متخصصا في سلاح الهندسة، التي كون فيها بأحد معاهد المنظومة الشيوعية ومن بينها أكاديمية شرشال بالداخل الجزائري.

وجرح خلال نفس العملية المذكورة المدعو ولد ابريكة الذى تمكنت الجبهة من إعادته إلى تندوف الجزائرية حيث خضع لعملية جراحية عاجلة.

 525 مجموع المشاهدات,  24 مشاهدة اليوم

الإدارة

مدير النشر

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.