وقالت فاطمة أن حالة أمها عائشة، وفقا لملفها الطبي، تستلزم تدخلا جراحيا مستعجلا، ونظرا لعوزها وقلة ذات اليد تُناشد المحسنين وذوي القلوب الرحيمة مساعدتها على تدبير مصاريف عملية استئصال هذه الأكياس.

وأوضحت ابنتها فاطمة، التي غالبتها الدموع وهي تحكي بمرارة معاناة والدتها البالغة من العمر 58 سنة: “لقد جرى إهمالها، من طرف المركز الاستشفائي بخنيفرة ولم نجد من يقف معنا، ولضيق اليد وعدم توفرنا على الامكانيات المادية، طرقنا باب المحسنين، وأملنا الوحيد هو التفاتة تمكن والدتي من الحصول على العلاج في أقرب الآجال “.

للتواصل مع ابنتها فاطمـة 0659775107.