أستاذ يشرب الماء القاطع أمام عمالة سيدي سليمان بعد حرمانه من بقعة أرضية

أستاذ يشرب الماء القاطع أمام عمالة سيدي سليمان بعد حرمانه من بقعة أرضية

السفير 24

قام أستاذ في الثلاثينيات من عمره، بمدينة سيدي سليمان، بشرب ” الماء القاطع”، بساحة غزة، أمام مقر عمالة إقليم سيدي سليمان، قبل أن يتدخل باشا المدينة، وعدد من أعوان السلطة، وعناصر الوقاية المدنية بنقلت الأستاذ “ف.ك”، على وجه السرعة في وضعية حرجة للغاية، نحو قسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي للمدينة.

وبحسب شريط فيديو بثه الأستاذ المحتج على صفحته “بالفيسبوك”، قبل إقدامه على عملية شرب ” الماء القاطع”، فإن أسباب إقدامه لهذا النوع من الاحتجاج ،ترجع بالأساس لما اعتبره الظلم والاعتداء والحكرة، التي لحقته من قبل السلطات الإقليمية، جراء حرمانه من حقه في الاستفادة من بقعة سكنية بتجزئة الخير، باعتباره من ضحايا الفيضانات، التي شهدتها في وقت سابق  منطقة الغرب، حيث سبق للمعني بالأمر أن خاض العديد من الوقفات الاحتجاجية، خلال حقبة العامل السابق الحسين أمزيل الذي إنتقل إلى مدينة تارودانت، للمطالبة بفتح تحقيق في طلبه. 

 1,271 مجموع المشاهدات,  6 مشاهدة اليوم

الإدارة

مدير النشر

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.