وفاة سائح روسي في التايلاند بعدما أنقد ابنته من الغرق في البحر

وفاة سائح روسي في التايلاند بعدما أنقد ابنته من الغرق في البحر

السفير 24

توفي سائح روسي متأثرا بإصابته في جزيرة كوه ساموي التايلاندية، وذلك بعدما أنقد ابنته في مياه خليج سيام، وإخراجها قبل وصول الغواصين.

وذكرت مصادر إعلامية تايلاندية أن الحادث وقع يوم الأربعاء المنصرم عندما توجهت عائلة روسية مكونة من أربعة أشخاص للسباحة في البحر رغم منع السلطات المحلية السباحة في ذلك اليوم، بسبب إعصار مداري في بحر الصين الجنوبي أدى إلى ارتفاع الموج في خليج سيام بشكل كبير.

ورغم التحذير، أصرت ابنة العائلة على السباحة في البحر، حيث جرفتها موجة ضخمة وأبعدتها عن الساحل مسافة 50 مترا وأخذت تغرق.

وقام والد الفتاة البالغ من العمر 58 عاما بالإسراع والدخول إلى البحر لإنقاذ ابنته وتمكن من انتشالها، لكن موجة ضخمة جديدة رفعته عاليا وضربت رأسه بصخر الساحل مما أدى لفقدانه الوعي.

وتمكن رجال الإنقاذ من سحب جثتة بعد فوات الآوان، حيث توفي نتيجة الإصابة التي تعرض لها في الرأس واختناقه بماء البحر وهو فاقد الوعي.

 1,137 مجموع المشاهدات,  11 مشاهدة اليوم

الإدارة

مدير النشر

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.