حريق أمام مبنى السفارة السويدية في باريس والسفيرة تستنجد: أين الشرطة؟

حريق أمام مبنى السفارة السويدية في باريس والسفيرة تستنجد: أين الشرطة؟

السفير 24

تسببت الاحتجاجات المستمرة للأسبوع الثامن لحركة “السترات الصفراء” إلى نشوب حريق صغير أمام مبنى السفارة السويدية في باريس.

ولجأت السفيرة فيرونيكا واند دانيلسون إلى الجيران لمساعدتها في إخماد الحريق بعد غياب عناصر الشرطة من أمام مبنى السفارة.

وعبرت السفيرة السويدية عن شكرها لجيرانها في تغريدة لها على موقع “تويتر” قالت فيها ” أين الشرطة؟ بفضل جيراني تمكنا من إخماد النيران”.

وشارك خمسون ألف متظاهر في عموم فرنسا، أمس السبت، في الاحتجاجات المتجددة للأسبوع الثامن على التوالي، والتي تقودها حركة “السترات الصفراء” ضد السياسات الاقتصادية للرئيس إيمانويل ماكرون، حسبما صرحت الداخلية الفرنسية.

وعمد بعض المتظاهرين إلى حرق عدد من الدراجات النارية وحاويات الأزبال، إلا أن الأضرار وأعمال الشغب بقيت محدودة جدا مقارنة مع الأسابيع السابقة، خاصة مقارنة مع مظاهرة دجنبر الماضي التي شهدت أعمال عنف لا سابق لها.

 1,323 مجموع المشاهدات,  3 مشاهدة اليوم

الإدارة

مدير النشر

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.