السفير 24

أجلت غرفة الجنايات الابتدائية المكلفة بقضايا الإرهاب، بملحقة المحكمة التابعة لمحكمة الاستئناف بالرباط، اليوم الخميس، النظر للمرة الثانية على التوالي، في ملف المتهمين الـ24 في مقتل السائحتين الاسكندنافيتين بامليل.

وأجلت هيئة الحكم ، النظر في الملف بطلب من دفاع الضحيتين إلى 30 ماي الجاري، وذلك من أجل إعداد الدفاع.

وشهدت الجلسة حضور مختلف الهيئات الحقوقية الوطنية والدولية، وكذا دفاع المطالبين بالحق المدني، وسط إجراءات أمنية مشددة وحضور إعلامي دولي مكثف، لمتابعة أطوار محاكمة المتورطين في“جريمة شمهروش”، التي ذهبت ضحيتها، في دجنبر الماضي، سائحتان اسكندنافيتان، بمنطقة إمليل بإقليم الحوز، صنفت جريمة إرهابية، حيث تم نشر فيديو للمتورطين وهم يبايعون “داعش” مباشرة بعد اقتراف جريمتهم.